إندونيسيا اليوم
أخبار إندونيسيا، السياحة في إندونيسيا، الثقافة الإندونيسية، صحف إندونيسية، اندونيسيا اليوم، الأخبار العربية الإندونيسية

(شاهد) جماهير إندونيسية تتضامن مع فلسطين بـ “تيفو رائع”

0 7

سليمان، إندونيسيا اليوم –  قدمت جماهير نادي بي.أس.أس.سليمان الإندونيسي لفتة رائعة تجاه أبناء الشعب الفلسطيني المرابطين في مدينة القدس المحتلة دفاعاً عن المسجد الأقصى المبارك، بعدما رفعت “تيفو” رائعا في مدرجات ملعب ماغووهارجو، الذي احتضن المباراة التي جمعت الفريق ضد فريق بيرسيبانغا بوربالينغا ضمن منافسات الجولة التاسعة من بطولة الدوري الإندونيسي الممتاز، وذلك تعبيراً منها عن تضامنها المطلق مع الشعب الفلسطيني في نضاله المشروع ضد الاحتلال الإسرائيلي.

ورسمت جماهير النادي الإندونيسي لوحةً فنيةً جميلةً، وذلك بعدما رفعت “تيفو” رائعا يُجسد العلم الفلسطيني خلال المباراة التي جمعت فريقها فريق بيرسيبانغا بوربالينغا؛ وذلك في محاولة منها لكي تُعبر عن دعمها الكامل لأبناء الشعب الفلسطيني، ولتُعلن عن رفضها التام للجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق المواطنين الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة، في خطوة حظيت بإشادة واسعة في الوسط الرياضي في فلسطين.

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي يُرفع فيها العلم الفلسطيني في ملاعب كرة القدم الإندونيسية، فقد سبق أن قام مشجع إندونيسي باقتحام المباراة الودية التي جمعت بين فريقي يوفنتوس الإيطالي ونجوم الدوري الإندونيسي في إندونيسيا قبل نحو عامين في إطار جولة النادي الإيطالي الآسيوية الودية حاملاً العلم الفلسطيني، وذلك تعبيراً منه عن مساندته التامة لأبناء الشعب الفلسطيني، الذي كان يتعرّض آنذاك لحرب غاشمة في قطاع غزة.

والجدير بالذكر أن مدينة القدس تشهد منذ نحو أسبوعين من الزمن توتراً كبيراً، إذ نشب هذا التوتر نتيجة قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق المسجد الأقصى المبارك ومنع أداء الصلاة فيه للمرة الأولى منذ عدة عقود، وذلك عقب عملية فدائية أدّت إلى استشهاد ثلاثة فلسطينيين، ومقتل اثنين وإصابة ثالث من أفراد الشرطة الإسرائيلية، حيث اعتبر الفلسطينيون أن هذه الخطوة تهدف لبسط سيادة الاحتلال على المسجد وتسريع عملية التحكم والسيطرة والسعي لتهويده.

وعاودت سلطات الاحتلال الإسرائيلية فتح المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد الماضي، لكنها قد فرضت سياسة جديدة على دخول المسجد عبر وضع بوابات إلكترونية وتركيب كاميرات مراقبة خارج المسجد الأقصى تتمكن من خلالها من متابعة ما يحدث بالداخل، لكن هذه الخطوة قد أثارت غضب الفلسطينيين، الذين رفضوا الدخول والصلاة فيه وفق الإجراءات الإسرائيلية الجديدة، وهبّوا للدفاع عن الأقصى ما أدى إلى إزالة الاحتلال الإسرائيلي فجر الخميس كافة الجسور الحديدية والممرات والكاميرات بمداخل المسجد الأقصى.

المصدر

(24)

تعليقات
Loading...